تيك توك يتعرض لدعوى قضائية من قبل آباء الأطفال الذين ماتوا أثناء مشاركتهم لتحدياته

العديد من عائلات الأطفال الذين لقوا حتفهم أثناء محاولتهم المشاركة في تحدي الـتيك توك الخطير، يقاضون الشركة ووالدتها، “ByteDance “، بعد أن أوصى التطبيق بمقاطع فيديو لتحدي الخنق ” التعتيم ” للقصر، حيث كانت أعمار الأطفال لاتتجاوز الـ10 سنوات أو أقل من ذلك.

كما يتبع هذا التحدي المعروف أيضًا باسم لعبة الإغماء أو لعبة الاختناق أو الحلم السريع – الاتجاه الطويل للتحديات الموجودة على منصة وسائل التواصل الاجتماعي التي لديها القدرة على التسبب في إصابة خطيرة أو الوفاة. حيث تتضمن هذه الطريقة مستخدمين يحاولون خنق أنفسهم، ويكون ذلك عن طريق الضغط على أعناقهم، حتى يفقدوا وعيهم.

و وفقاً لما أوردته صحيفة لوس أنجلوس تايمز، فإن الدعاوى القضائية المرفوعة في محكمة مقاطعة لوس أنجلوس العليا يوم الجمعة الماضية، تزعم أن إريكا والتون، ذات الـ 8 أعوام، وأرياني جايلين أرويو، ذات الـ 9 أعوام، قد شاركتا في تحدي انقطاع التيار الكهربائي، بعد أن وصلت لهما خوارزمية تيك توك بمقاطع فيديو لآخرين منخرطين في هذا الاتجاه وهذه التحديات .

ولطالما كانت الطفلة، من تكساس، تحلم في أن تصبح مشهورة على تطبيق التيك توك. حيث تقول الدعوى إنه عُثر عليها “معلقة من سريرها مع حبل حول رقبتها” بعد مشاهدة مقاطع فيديو تحدي التعتيم مراراً.

تيك توك يتعرض لدعوى قضائية من قبل آباء الأطفال الذين ماتوا أثناء مشاركتهم لتحدياته

كما تم العثور على أرويو، من Milwaukee، في غرفة نومها معلقة بوساطة سلسلة كلب العائلة. وقد تم إدخالها إلى المستشفى ووضعها على جهاز التنفس الصناعي لكنها فقدت كل وظائف المخ، وتم في النهاية إخراج أجهزة دعم الحياة بعد وفاتها.

وتقول الدعوى: ” لقد استثمرت التيك توك مليارات الدولارات لتصميم وتطوير منتجها عن قصد لتشجيع وتمكين ودفع المحتوى للمراهقين، والأطفال الذين يعرف المدعى عليه أنه يمثل مشكلة، ويضر بشدة بالصحة العقلية لمستخدميه القصر”.

وإنّ هاتان الطفلتان ليستا أول أطفال يُزعم أنهم ماتوا أثناء محاولتهم تحدي انقطاع التيار الكهربائي. حيث رفعت والدة نيلاه أندرسون البالغة من العمر عشر سنوات دعوى قضائية ضد التيك توك وByteDance، بعد وفاة ابنتها بعد خمسة أيام من خنق نفسها في شهر ديسمبر الماضي. وقد زعمت الدعوى أن نيلاه كانت تشاهد مقاطع فيديو للتحدي الذي ظهرت عليه الخوارزمية.

وقد كانت هناك تقارير عن أطفال آخرين، تتراوح أعمارهم بين 10 و 14 عامًا، يموتون أيضًا أثناء مشاركتهم في تحدي انقطاع التيار الكهربائي.

إنّ مثل هذه التحديات ليست ظاهرة جديدة لوسائل التواصل الاجتماعي. حيث يقوم مستخدمو التيك توك حاليًا بإصابة أنفسهم أثناء مشاركتهم في تحدي صندوق الحليب الذي يتضمن تسلق الصناديق غير الآمنة. وهناك أيضًا تحدي الدواء Benadryl، حيث يشرب الناس ما يكفي من الدواء ليهلوسوا، وأيضاً التحدي المسمى بكسر الجمجمة، وأيضاً تحدي الملح والجليد حيث يصب المشاركون الملح على أجسادهم، وعادةً يكون على الذراع، ثم يوضع الثلج على الملح، وتحدي Kiki المستوحى من Drake، وتحدي المد والجزر سيئ السمعة المرتبط بعشرة وفيات على الأقل، وغيرها الكثير من التحديات التي ظهرت.

وقد تصدرت التيك توك عناوين الصحف مؤخراً، بعد أن دعا مفوض لجنة الاتصالات الفيدرالية Google و Apple إلى حظر التطبيق من متاجرهما بسبب مخاوف من وصول الموظفين المقيمين في الصين إلى بيانات المستخدم.  وردت بإرسال خطاب للمشرعين الأمريكيين يشرح كيف ستحتفظ الشركة بجميع المعلومات المخزنة في مراكز بيانات Oracle ومقرها الولايات المتحدة، والتي سيتم تدقيقها بشكل دوري من قبل فريق أمني مقره الولايات المتحدة.

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
1
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى